recent
اخر الأخبار

طريقة الدفن عند الرومان

طريقة الدفن عند الرومان


للرومان طرق كثيرة لدفن موتاهم حسب تقاليد عائلة الموتى ومكانتهم الاجتماعية ، حيث كانوا يقومون احياناً بحرق موتاهم

لاعتقادهم بأن حرق الميت هو الأفضل حتى لا تدنس الجثة ، وكانوا يضعون الميت على محرقة ثم يتم اشعال النيران بها ،

ثم يتم القاء العطور، وبعض الملابس التي من الممكن أن تفيد الميت فيما بعد فى الحياة الاخرى حسب اعتقادهم

ويستمر اشتعال النيران فى الميت حتى يصبح الرفات جمراً ثم يتم اطفاؤه بالنبيذ وجمعه بداخل أواني فخارية الصنع ،

وفي أوقات أخرى يقومون بدفنهم عن طريق تجهيز جثة الميت بغسلها، ثم الباسها أفضل وافخم الملابس الخاصة بالشخص الميت ،

ثم يتم وضع تاج على الرأس، وقطعة نقدية تحت اللسان أو فوق العين ويجب ان تكون تلك القطعة النقدية ملك للمتوفي قبل وفاتة

لاعتقادهم أن تلك العملة ستدفع مقابل نقل المتوفي إلى أرض المرقد او العالم الاخر ،

ثم يقومون بأتباع جنازة الميت إلى خارج المدينة ويتم الدفن فى المقبرة المخصصة له.

وفى كل الاحوال فقد كانت هناك مراسم اساسية للجنائز الرومانية فى القرون الاولى سوف نتناولها فى مقال اليوم.

موكب الجنازة الرومانية:

طريقة الدفن عند الرومان


يتميز موكب الجنازة الرومانية بحركة كبيرة لاتباع الجنازة من اهل واقارب واصدقاء ومعارف بضوضاء كبيرة
تحدث خلف كل موكب جنائزي وحسب مكانة الميت الاجتماعية يكون شكل وقوة الموكب

فالاغنياء لديهم جنازة موسيقية متكاملة وتمثيل صامت وحركة كبيرة من تابعون الجنازة وكان منهم نساء مأجورات
يأخذون اجرهم من اهل المتوفى بعد تادية دورهم في الموكب بالنواح بصوت مرتفع للغاية وبشكل متتالي
مع نزع شعرهم وكشفة وربما تصل لخدش اجسادهم وكلاً حسب ما تم الأتفاق علية كأجر لهن بعد اتمام الموكب
والانتهاء من مراسم الدفن اما الممثلون المدعون للموكب الجنائزي فقد كانو يصممون اقنعه يرتدوها من اوجه اجداد الميت
ويلبسون ملابس الاجداد ليعيدون شخصايتهم وكأن الاجداد عادوا ليودعون ابنهم ويستقبلونه فى العالم الاخر حسب معتقداتهم.

اما الفقراء فالتابعون للموكب اقل عدداً ويقتصر العزف الموسيقى على اله الفلوت فقط وممثل او اثنين على اقصى تقدير

بشكل عام طقوس موكب جنائزهم كان يشبة عرس زفاف وباعتقادهم انه بدون هذه الطقوس لن تعبر روح المتوفي الى نهر ستكيس للاستمتاع بالراحه الابدية وبداية الحياة فى العالم الاخر.


حرق الجثة ودفنها عند الرومان:

هنا يتم نقل الجثة الى المقبرة المخصصة للمتوفى وبالتحديد في مدينة الموتى ووضعها فى محرقة جنائزية
ثم يتم اشعال النيران بها ، ثم يتم القاء العطور، وبعض الملابس التي من الممكن أن تفيد الميت فيما بعد فى الحياة الاخرى
حسب اعتقادهم - ويستمر اشتعال النيران فى الميت حتى يصبح الرفات جمراً ثم يتم اطفاؤه بالنبيذ
وجمعه فى جرة جنائزية مع اسنان وعضام المتوفي المتبقية مع الرماد ليبدأون فى الدفن وتعبر روح الميت الى نهر ستكيس
للاستمتاع بالراحه الابدية وبداية الحياة فى العالم الاخر.

وفى العالم الروماني كان الحرق للجثة هو الاكثر شيوعاً وانتشاراً خاصة في روما وذلك من القرون الاولى لهم
وحتى منتصف القرن الثاني والاتجاه بعدها الى الدفن المباشر دون الحرق.

اما فى باقى انحاء العصر الروماني فى القرون الاولى وخاصة رومان البحر المتوسط فقد كان يتم وضع جسد الميت
فى تابوت ضخم ومزين بأفضل ما لدى امكانيات المتوفى ومكانته الاجتماعية وبدون اهم ممتلكاته من ثروات للمتوفى.

وكمثال اخر فى مصر الرومانية كان يتم وضع لوحة مثبتة على مقدمة تابوت الميت كصورة حية للشخص الميت
ويكون وجه المتوفى مرسوم لكن بوضوح شديد لدرجه انك تشعر انه وجه حى بالفعل للشخص المتوفى.


مديح الميت الروماني:

هنا اذا كان الميت من الطبقة الثرية او كان ذو نفوذ او كان شخص مؤثر وترك انطباع كبير فى اسرتة وعائلتة او مدينتة
فيكون مع الميت فى التابوت او الدفن تأبين من محبية مكتوب متكامل منهم
وقد وجد بالفعل الكثير من ذلك مع اكتشاف المقابر الرومانية.


وليمة الميت الروماني:

اى جنازة رومانية تكون هناك وليمة بطقوس اهل الميت فى نهاية الجنازة وبعد دفت الميت وهى حسب معتاقدتهم وليمة
لاخبار الميت انه يمكنه الاستمرار فى العالم الاخر كما يأكلون الوليمة اسرته واصدقائة وتابعي الموكب
كأشارة منهم له ان حياتهم مستمرة وحياتة مثلهم مستمرة فى العالم الاخر او العالم السفلي.


ذكرى الميت الروماني:

طريقة الدفن عند الرومان

بعد ان يتم دفن المتوفى فهناك موعدين لاحياء ذكرى وفاته والاجتماع عند قبرة مره اخرى.
الذكرى الاولى هى خاصة وهى فى يوم وفاة الميت من كل عام.
والذكرى الثانية هى عامة حيث خصصت الدولة الرومانية اسبوع فى احد الشهور من كل عام
لتكريم واحياء ذكرى موتى كل عائلات الرومان.

حيث كان اعتقادهم ان احياء ذكرى الموتى والتواجد حول قبر المتوفى
لتتذكر روح المتوفى الاهل والاقارب والمعارف ويستعيد تفاصيل حياتة قبل العالم الاخر.


موت الامبراطور الروماني:

طريقة الدفن عند الرومان

موت الامبراطور له حالة خاصة عند الدفن حيث لا يتم نقلة الى مدينة الموتي بل يتم دفنه داخل المدينة نفسها
وهذا شرف كبير لموت اى امبراطور لان كل الموتى الرومان يتم نقلهم لمدينة الموتى ودفنهم هناك
وبالتالى هذا شرف عظيم فى عهدهم لا ينالة شخص لامع واستثنائى مثل الامبراطور
لاعتقادهم ان الامبراطور ليس مثل الموتى واعتقادهم ينصب ان روح الامبراطور سوف تتحول كـــ اله
من خلال عملية رومانية تعرف حسب معتاقدتهم بأسم تأليه الامبراطور
وحتى احياء ذكراه يكون محتلف وقوى وضخم جداً وكانه موكب جنائزى جديد ليوم وفاه الامبراطور.


دفن الكنوز عند الرومان:

الحضارة الرومانية كانت من الحضارات التي يظهر في آثارها التأثر بالحضارات المختلفة الاخرى ،
وكانت حضارة التوسكانيين واليونانيين السابقة للحضارة الرومانية تؤمن بوجود الحساب بعد الموت ،
فكانوا يؤمنوا أن الأخيارمنهم سوف تذهب أرواحهم إلى الأعلى لتسعد معهم الآلهة وتصاحبهم في الولائم ،
أما الأشرار ستهبط أرواحهم إلى الجحيم ليعيشوا هناك.

لم تختلف نظرة الرومان للموت عن أسلافهم من اليونانيين والتوسكانيين ، لكنهم تميزوا بحبهم لكبار السن والاهتمام بهم
وكذلك لكل امبراطور ، واهتموا بهم حتى بعد موتهم فإذا ماتوا قاموا بدفنهم واقاموا لهم مراسم الدفن على أكمل وجه.

وكانت اهم طريقة دفن للكنوز عند بعض الرومان وليس جميعهم هي دفن الكنوز مع الميت
وذلك بغرض أن تبقى معه للأبد في حياته الأخرى وليس بغرض التخزين.

كما يوجد كنوز اخرى وهي الكنوز التي دفنت أثناء الحروب للمقاتلين وهنا يكون الدفن الخاص بها سريع جداً ،
في المنازل أو أي مكان قريب من مكان السكن الخاص بالجنود المقاتلين ، وتكون تلك الكنوز غير مرفقة بأي إشارة
لمن قام بهذا الدفن وفى بعض الاحيان تكون تلك الكنوز كنوز عسكرية وهي عبارة عن الكنوز التي تدفن أثناء العودة
من الحروب ، وتكون تابعة للدولة التي تستولى عليها الجيوش كغنائم حرب ،
ويتم دفنها في مدافن قريبة من المستعمرات أو الحصون التابعة للجيش، وذلك ليسهل العودة إليها بعد ذلك ،
وفي أغلب الأوقات كانت تُوضع خريطة للكنز وترسل إلى الامبراطور.


شكل المدافن الرومانية:

طريقة الدفن عند الرومان


اختلفت أشكال المدافن في العصر الروماني ، فمنها قبور عادية محفورة في الأراضي ،
أو المدافن الجماعية التي تحفر في الأرض أو تبنى بالحجارة تحت الأرض على شكل غرف متكاملة ،
أو ممرات مختلفة تضم القبور المحفورة في جدرانها.

واحياناً من الممكن ان يتم بناء القبور فوق الأرض على شكل أبراج دائرية او مربعة أو اشكال هرمية ،
أومعابد.

ومن اهم تلك الاشكال للمدافن الرومانية:

1 - ان يكون قبر في الأرض ، وفوق القبر أو قربه يتم بناء بعض النصب التذكارية للدلالة عليه.

2 - أن يتم وضع القبر في مصطبة دائرية ويمكن وضع النصب بجانبها أو فوقها.

3 - أن يتم حفر القبر في الأرض وتبنى بعاليه غرف بواجهات فخمة جمالية.

4 - يوجد بعض القبوربأشكال كلاسيكية كالمدافن الرجمية، التومولوس، الدولمن،
وهي عبارة عن قبور مبنية بطرق مختلفة فوق الأرض، ومطمورة بكومة من الحجارة دائرية الشكل
فى غالبية القبور ومعظمها.

5 - بعض القبور الدياميس انتشرت فى العصر البيزنطي بشكل سراديب طويلة تحت الأرض ،
بحيث يتم الحفر في جدرانها لكي يتم وضع الجثث بها بعد وضعها في تابوت مصنوع من الخشب أو الحجارة
أو الفخار أو الرخام أو الرصاص حسب مكانة المتوفى الاجتماعية.


google-playkhamsatmostaqltradent